الأحد , نوفمبر 29 2020
احدث

كلمة رئيس المجلس الجماعي لمدينة سيدي إفني خلال الاحتفال ياليوم الوطني للمهاجر

بسم الله الرحمن الرحيم
والصلاة والسلام على أشرف المرسلين
السيد عامل إقليم سيدي افني
السيد رئيس المجلس الإقليمي
السادة رؤساء المصالح الخارجية المدنية والعسكرية
السادة المنتخبين
الإخوة والأخوات من أفراد جاليتنا المقيمة بالخارج
أيها الحضور الكريم

أولا وقبل كل شئ، يشرفني باسمي ونيابة عن كافة أعضاء المجلس الجماعي لمدينة سيدي إفني وساكنتها أن أرحب بأفراد جاليتنا الأفاضل وأبارك لهم عودتهم إلى أرض الوطن في أحسن الظروف والأحوال.
أيها الحضور الكريم،
إن اليوم الوطني للمهاجر والذي يصادف العاشر من غشت كل سنة، يعد مناسبة لكي نشيد أولا بدور مغاربة العالم في إنعاش الاقتصاد الوطني ومساهمتهم في دعم التنمية الاقتصادية المحلية، وبقدر ما يعتبر هذا اليوم محطة للاحتفاء بالمغاربة المقيمين بالخارج منذ أن أقره صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله سنة 2003، فهو أيضا تظاهرة مهمة ترمي إلى فتح جسور التواصل مع هذه الفئة وتعزيز الأواصر معهم والانصات لمختلف مشاكلهم.

السادة أفراد جاليتنا الكرام،
من منطلق ما حضيت به الجالية من رعاية مولوية سامية على الدوام، فإن جماعة سيدي إفني وككل سنة منذ تولينا رئاسة مجلسها وفي إطار تسهيل الإجراءات والسهر على تسريع المساطر الإدارية للمرتفقين من أفراد جاليتنا المقيمة بالخارج طبقا للقوانين الجاري بها العمل، تم إحداث خلية يتواجد مكتبها بالطابق العلوي بمقر جماعة سيدي إفني مكلفة بالاستقبال والتوجيه ومتابعة مآل طلبات وشكايات أفراد الجالية قصد تأطيرهم وتسريع البث في ملفاتهم، مع تخصيص بريد إلكتروني وأرقام هواتف لاستقبال ملاحظات وشكايات أفراد الجالية.
كما أنني أؤكد من هذا المنبر أن أبواب رئاسة المجلس دائما مفتوحة في وجه أفراد جاليتنا بالخارج من أجل الإنصات لجميع تطلعاتهم ومشاكلهم في أفق إيجاد الحلول الملائمة لها.
وفي سبيل النهوض بشروط حياة الساكنة التي تعتبر عائلاتكم وأهاليكم منها، أنجزت الجماعة مجموعة من المشاريع ، وأخرى في طور الإنجاز نوردها كالآتي:
– تهئية ساحة الحسن الثاني
– تهئية وإحداث ملحقة للجماعة يتواجد بها مقر القسم الاقتصادي والثقافي والرياضي.
– تهيئة مدارة شارع الشاطئ.
– تهيئة ساحة بن التاكي.
– تهيئة مجموعة من الأزقة والساحات بحي للامريم
– أشغال تعبيد الطريق المؤدية إلى أدوار
– تقوية شبكة الإنارة العمومية بحي للامريم.
وفي إطار شراكات تم تعبيد وتقوية الطرق بكل من حي المحيط (تامحروشت)، أدوفقير، المنطلق، الفتح، والحيين القديم والجديد وأيضا المساهمة في بناء قنطرة على واد إفني، وكذا تهيئة شارع الشاطئ وشارع الحرية وتثنية وتعبيد طريق الميناء، ولا ننسى الجهود المبذولة مع مختلف الشركاء لحصول شاطئ مدينة سيدي إفني ولأول مرة على اللواء الأزرق وتصنيفه ضمن الشواطئ النظيفة.

ختاما أيها الحضور الكريم أجدد الترحاب بأفراد جاليتنا، وأجدد أيضا استعداد جماعة سيدي إفني لتنفيد أي مقترحات من أفراد جاليتنا الغاية منها الدفع بعجلة التنمية بالمدينة وتوفير سبل العيش الكريم للساكنة.

والسلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *