الجمعة , نوفمبر 27 2020
احدث

بيان حقيقة للرأي العام حول منشور صفحة “رصد كلميم ” عن ضبط رئيس المجلس الجماعي لمدينة سيدي إفني لاختلاسات داخل المستودع الجماعي

ردا على ما نشرته صفحة “رصد كلميم” بموقع التواصل الإجتماعي “فيس بوك” حول ضبط رئيس المجلس الجماعي لمدينة سيدي إفني لاختلاسات داخل المستودع الجماعي بطلها حسب ما جاء بالمقال المنشور هو السيد النائب الثاني لرئيس المجلس المفوض له بتسيير المستودع، وعلى اثر ما يعتبر محاولة من البعض إلى الالتجاء إلى سياسة تضليل الرأي العام للتشويش على التجربة الناجحة لهذا المجلس، فإن السيد رئيس المجلس الجماعي لمدينة سيدي إفني يعلن للرأي العام ما يلي :
• إدانتنا الشديدة لمثل هذه الممارسات الغير أخلاقية الهدف من ورائها المس بسمعة ومصداقية أي عضو من المجلس الجماعي لسيدي إفني .
• تأكيدنا لعموم الرأي العام بأن كل ما جاء في المقال المنشور بصفحة رصد كلميم حول اختلاسات النائب الثاني للرئيس مجرد كذب وافتراء ولا يمت للواقع بأية صلة .
• بطولية السيد عمر بوفيم النائب الثاني للرئيس لم تكن في الاختلاس كما جاء بالمقال بل على العكس كانت في مساعدة رئيس المجلس في رصد محاولة إختلاس بالمستودع وكشفها لرئيس المجلس عكس ما تم نشره.
• إشادتنا بالمجهودات الجبارة الذي يبدلها السيد النائب الثاني في ضبط سير العمل بالمستودع الجماعي حفاظا على المال العام والذي كان نتيجته محاولة البعض النيل من سمعة السيد النائب .
• تحتفظ الجماعة بحقها في المتابعة القضائية لكل جهة أو شخص يقومان بترويج أية إشاعات أو أكاذيب تمس الجماعة لتضليل الرأي العام.

إمضاء : رئيس المجلس الجماعي

bayane1

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *