الأربعاء , ديسمبر 2 2020
احدث

إجتماع حول تفعيل اتفاقية الشراكة بين بين المجلس الجماعي لسيدي إفني ووزارة السكنى وسياسة المدينة ووزارة الداخلية ووزارة التجهيز والنقل والمجلس الإقليمي

في إطار تتبع تنزيل اتفاقية الشراكة بين المجلس الجماعي لسيدي إفني ووزارة السكنى وسياسة المدينة ووزارة الداخلية ووزارة التجهيز والنقل والمجلس الإقليمي، عقد يومه الأربعاء 02 نونبر 2016، اجتماع بمقر العمالة تحت رئاسة السيد الكاتب العام للعمالة وبحضور السيد النائب الثاني والسادس لرئيس المجلس الجماعي لسيدي إفني والمدير الجهوي لوزارة الإسكان وسياسة المدينة بكلميم ومدير شركة العمران وممثلي المكاتب الوطنية للماء الصالح للشرب والمكتب الوطني للكهرباء واتصالات المغرب، بالإضافة إلى تقني العمالة والقسم التقني الجماعي ومكتب الدراسات.

هذا وقد جاء هذا الاجتماع في إطار تفعيل مضامين الاتفاقية وتحديد الأولويات، حيث قامت اللجنة في بداية الأمر بزيارة ميدانية لكل من حي تامحروشت وحي ادوفقير، علما أنهما في حاجة ماسة واستعجالية للتأهيل، ونظرا لرصد هذه اللجنة لمجموعة من المعيقات التي تحول دون التنزيل السليم لبنود الاتفاقية كالربط بشبكة الصرف الصحي على سبيل المثال ببعض الشوارع بحي تامحروشت وحي إدوفقير -الناتبوس، وبعد المعاينة والنقاش المستفيض فإن اللجنة التقنية خلصت إلى مايلي:

  • التأكيد على عقد اجتماع تحسيسي مع ممثلي الساكنة والمجتمع المدني وبعض الفعاليات بكل من حي تامحروشت وحي ادوفقير في أقرب الآجال الممكنة لحث الساكنة على الربط بالشبكة الرئيسة الموجودة حاليا.
  • التعجيل بالإعلان عن صفقة تأهيل كل الأحياء بما فيها الشوارع والأزقة المتوفرة على شبكة الصرف الصحي بحي تامحروشت وحي ادوفقير – الناتبوس.
  • الاتفاق على إجراء معاينة ميدانية لبقية الأحياء: الحي الجديد، الحي القديم، حي المنطلق، وحي الفتح يوم الإثنين 07/11/2016 بمعية مكتب الدراسات.

ifnima4 ifnima6

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *